ما هو فيتامين أ

ما هو فيتامين أ
بواسطة : حسناء بنت الغازي | آخر تحديث : 2020/02/06

محتويات

  • تعريف فيتامين أ
  • ما هي فوائد فيتامين أ
  • ما هي أهمية فيتامين أ
  • ماهي أعراض نقص فيتامين أ
  • المصادر الطبيعية لفيتامين أ
  • ما هي مخاطر الإفراط في فيتامين أ

تعريف فيتامين أ

سمي  بفيتامين أ نظرا لأنه أول فيتامين أكتشف، وهو عبارة عن مركب عضوي أسمه العلمي ريتينول، ويطلق عليه هذا الإسم لوظيفته الضرورية المتعلقة بشبكة العين، كما له عدة أسماء أخرى كالريتينول ومشتقاته، والتي تمثل الشكل الجاهز للفيتامين وتوجد في المنتجات الحيوانية عديمة اللون أو ذات اللون الفاتح، كذلك أسماء مولدات الفيتامين provitamines  والمسماة الكاروتينويدات، وهي عبارة عن صبغات نباتية توجد في الفواكه الصفراء والأوراق الخضراء والتي يتم تحويلها داخل الجسم إلى فيتامين أ الذي ينتقل إلى كافة أنحاء الجسم  عن طريق بلازما الدم.

ما هي فوائد فيتامين أ

إليك أهم فوائد فيتامين أ للجسم:

  1. حماية العين وتقويتها: يعتبر هذا الفيتامين مهما للرؤية حيث يقويها ويحميها من موت نسيج القرنية ويحميها كذلك من المسببات الرئيسية للعمى عند المسنين.
  2. تقوية جهاز المناعة: لدى فيتامين أ علاقة قوية بمقاومة الجسم للعدوى المرضية، إذ يقاوم الالتهابات ويقي الجهاز التنفسي من الأمراض المعدية و الغير ذلك.
  3. الوقاية من أمراض االقلب: حيث يقوم البيتاكروتين الذي يتحول إلى فيتامين أ داخل الجسم مع مواد غذائية أخرى إلى منع تأكسد البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة الضارة والتي غالبا ما تعد سببا رئيسيا للأصابة بأمراض القلب.
  4. صحة الجلد: قدرته على تحسين النمو السليم للخلايا يجعل الكثير من أطباء الجلد ينصحون به لعلاج الحالات الحادة لحب الشباب، كما ينصحون بالبيتاكروتين لعلاج الصدفية، الإكزيما وجفاف الجلد وكذلك لحماية الأنسجة من التلف الناتج عن الأشعة الفوق البنفسجية.
  5. حماية الجسم من السرطان: يحمي هذا الفيتامين الجسم من بعض أنواع السرطانات، كسرطان المعدة، الأمعاء والرئة و يقي من الإصابة بقرحة الجهاز الهضمي الذي يمكن أن يتحول إذا تطور إلى سرطان.

ما هي أهمية فيتامين أ

  • يحافظ على معدل إفراز الكالسيوم والفوسفور في البول.
  • يحمي الإنسان من خطر الإصابة بالعقم.
  • يحافظ على الخلايا الجنسية.
  • يحول دون وقوع مشاكل في الحمل عند النساء.
  • يتدخل في عملية تطور الجنين.

ماهي أعراض نقص فيتامين أ

  • ضعف الجهاز المناعي (كثرة الإصابة بنزلات البرد وحالات العدوى).
  • مشاكل في الرؤية.
  • مشاكل نمو العظام.
  • أمراض الجهاز الهظمي (حصى الكلى، الإسهال، فقدان الشهية).
  • ألام العظام والمفاصل.
  • اضطرابات الجلد (تقشر، جفاف الجلد، تساقط الشعر).
  • الإرهاق.

المصادر الطبيعية لفيتامين أ

الكاروتين: و هي مادة موجودة في الجزر،البطاطس الحلوة، الخس، القرنبيط، القرع، الملفوف، النعناع، الفلفل الأحمر، البقول، المانغا، البلح، البطيخ، البرتقال، المشمش، القطاني، في بعض الأعشاب أيضا خاصة بذور النافع، المريمية و أعشاب البحر.

الريتينول: وهو يتواجد أساسا في المصدر الحيواني كالأسماك الدهنية، زيت كبد السمك، صفار البيض البلدي، كبد و كلى الإبل و العجل، الحليب الطبيعي و الزبدة البلدية.

ما هي مخاطر الإفراط في فيتامين أ

الإفراط في فيتامين أ قد يتسبب في عدة نتائج سلبية، فتناول كميات كبيرة من هذا الفيتامين يمكن أن يشكل مصدر تسمم للجسم و الكبد، ومن أعراض زيادة معدل هذا الفيتامين بالجسم هي:

  • الام في البطن و العضلات والمفاصل.
  • الصداع المزمن.
  • الإسهال والغثيان.
  • تساقط الشعر.
  • التهاب الملتحمة.
  • تضخم الكبد وطحال.

لذى ينصح بالتزود بالكمية الكافية من هذا الفيتامين حتى لا ينتج عنه أي نتائج سلبية.

close