ما هو تحليل RDW

ما هو تحليل RDW
بواسطة : جهاد هشام | آخر تحديث : 2020/02/06

محتويات

  • ماهو تحليل RDW
  • النسبة الطبيعية لتحليل RDW
  • وظيفة تحليل RDW
  • دلالات فحص RDW

يحتوي جسم الإنسان على 5 لتر كاملة من الدم تسري في عروقه تمد الجسم بما يحتاج من أكسجين وغذاء، كما تصرف عنه الفضلات وغاز ثاني أكسيد الكربون.

يتكون الدم من البلازما وهي عبارة عن سائل يمثل نصف كمية الدم، كما تحتوي على البروتين المسؤول عن تجلط الدم، حيث تسبح في الدم لإيصال الجلوكوز وما تحمله من مواد غذائية إلى أنسجة الجسم. بينما يحتوي النصف الآخر من الدم على كرات الدم البيضاء، والتي تمثل الجيش المناعي لجسم الإنسان. إضافة إلى الصفائح الدموية ومن مهامها الرئيسية تجلط الدم. ثم كرات الدم الحمراء التي تقوم بوظيفة إيصال الأكسجين من الرئتين إلى كل أنسجة الجسم، وكذلك نقل ثاني أكسيد الكربون من الجسم إلى الرئتين.

وتعتبر أمراض الدم من أهم الأمراض التي يجب الاعتناء بها، فأي اضطراب في مكونات الدم يؤدي إلى اضطرابات في كافة أنسجة الجسم. وسنعرض لكم من خلال هذا المقال كل التفاصيل عن تحليل RDW .

ما هو تحليل RDW

 تحليل  RDW ويسمى بالأنجليزية: "Red Cell Distribution Width" هو جزء من تحليل الدم الشامل الذي يتضمن فحص مكونات الدم. يهدف إلى قياس انحراف حجم وعرض كرة الدم الحمراء، لأن أي اضطراب في القياسات الطبيعية لكرة الدم الحمراء يؤدي إلى مشكلة في وصول الأكسجين إلى أنسجة الجسم. فالقياس الطبيعي لكرة الدم الحمراء يتراوح من 6 ميكروميتر إلى 8 ميكروميتر، سواء كان القياس أكبر من 8 ميكروميتر أو أصغر من 6 ميكروميتر فهو علامة دالة على بعض الأمراض مثل الأنيميا أو سوء التغذية.

النسبة الطبيعية لتحليل RDW

النسبة الطبيعية عند الإناث: تتراوح من 12.2% إلى 16.1%.

النسبة الطبيعية عند الذكور: تتراوح من 11.8% إلى 14.5%.

وظيفة تحليل RDW 

يُستخدم في تشخيص بعض الأمراض مثل :

  • مرض السكري

  • أمراض القلب والأوعية الدموية.

  • أمراض الكلى.

  • السرطان.

والتشخيص الدقيق لبعض أنواع الأنيميا المختلفة مثل:

  • فقر الدم المنجلي.

  • أنيميا البحر المتوسط أو الثلاسيميا.

  • أنيميا نقص الحديد بسبب سوء التغذية.

وقد يحتاج الطبيب إلى فحص RDW كنوع من الروتين في حالات فقد الدم الناتج عن صدمات، أو عمليات جراحية، أو في حالات فيروسية مثل التهاب الكبد الوبائي، و فيروس نقص المناعة ( الإيدز ).

كما تجدر الإشارة إلى أن تحليل RDW لا يكفي وحده لتشخيص أي مرض، ولكنه مكمل لباقي تحاليل الدم الشاملة.

دلالات فحص RDW 

  • إذا كانت النسبة أقل من الطبيعي: لا توجد دلالات طبية مرتبطة بالنتائج المنخفضة لتحليل RDW. 

  • إذا كانت النسبة أكبر من الطبيعي: هذا دليل على سوء التغذية واحتياج الجسم إلى حمض الفوليك و فيتامين ب-12، ويُسمى فقر الدم كبير الكريات إذ لا يستطيع الجسم إنتاج كمية كافية من خلايا الدم الحمراء، فيقوم بإنتاج كمية قليلة ذات حجم كبير تعويضاً عن نقص الكمية.

فقر الدم صغير الكريات سببه أيضاً سوء التغذية ونقص فيتامين ب-12، وللتشخيص الدقيق بين المرضين يتم تطبيق تحليل MCV و هو  فحص مُكمل يقيس متوسط حجم الكريات الحمراء.

وبالجمع بين الفحصين "RDW" و "MCV" يتوصل الطبيب لنتائج دقيقة:

  •  إذا ارتفعت نتائج التحليلين عن المعدل الطبيعي يُشخص المريض بفقر الدم كبير الكريات.

  • وإذا انخفض تحليل MCV وارتفع تحليل RDW يُشخص المريض بفقر الدم صغير الكريات.

  •  إذا كان تحليل RDW طبيعي مع انخفاض نتائج تحليل MCV، غالباً يكون السبب أنيميا ناتجة عن مرض مزمن مثل أمراض الكلى.
  • إذا كان تحليل RDW طبيعي مع ارتفاع نتائج تحليل MCV، من الممكن أن يكون السبب هو فقر الدم اللاتنسجي، وهو مرض يُصيب نخاع العظم يفقده القدرة على إنتاج خلايا الدم الحمراء بصورة مستمرة.  
close