ما هو تحليل HDL

ما هو تحليل HDL
بواسطة : أحمد علي | آخر تحديث : 2020/02/06

محتويات

  • ما هو HDL
  • ما هو تحليل HDL
  • لماذا يتم إجراء تحليل HDL 
  • ما هي تعليمات تحليل HDL 
  • ما الحالات التي لا يجب فيها قياس نسبة HDL  في الدم
  • كيف يمكن قراءة تحليل HDL
  • العادات التي تسبب زيادة نسبة الكوليسترول المفيد HDL في الدم

ما هو HDL

البروتينات الدهنية عالية الكثافة أو الكوليستيرول الجيد هو أحد أنواع البروتينات الدهنية التي توجد في الدم وتقوم بنقل الكوليستيرول، حيث تمثل البروتينات النسبة الأكبر منه بينما يمثل الكوليستيرول النسبة الأقل. ويسمى HDL بالبروتين الجيد لأنه يقوم بنقل الكوليستيرول الزائد من الأنسجة المختلفة إلى الكبد لكي يتعامل معه بالشكل السليم. 

ما هو تحليل HDL

يعتبر تحليل البروتينات عالية الكثافة إجراءً طبياً من أجل قياس نسبة الدهون الجيدة في الدم، ولا يتم إجراء تحليل HDL لوحده وإنما كجزء من باقي أنواع الكوليسترول بما يعرف بتحليل الدهون في الدم أو Lipid profile. 

لماذا يتم إجراء تحليل HDL 

يطلب الطبيب المتخصص إجراء تحليل HDL لعدة أسباب، أهمها:

  • الكشف المبكر عن أمراض القلب كجزء من الفحص الصحي المنتظم عند عدم وجود عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب؛ مرة واحدة كل أربع إلى ست سنوات لدى الأشخاص البالغين، كما يجب أن يكون للأطفال ملف لنسبة الدهون في الدم.
  •  المراقبة في حالة وجود أي من عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب، حيث يتم إجراء التحاليل لنسبة الدهون على فترات منتظمة. أو لتقييم الخطة العلاجية التي تتعامل مع مستويات الدهون الغير صحية في الدم.

ما هي تعليمات تحليل HDL 

في الغالب يتم إجراء تحليل HDL كجزء من تحاليل قياس نسبة الدهون في الدم، ويطلب الطبيب المتخصص من المريض الصيام التام لمدة تترواح بين 9 و 10 ساعات،  وخلال هذه المدة يسمح فقط بشرب الماء. وقد يتم إجراء تحليل HDL دون الصيام في بعض الحالات التي يحددها الطبيب المختص.

ما الحالات التي لا يجب فيها قياس نسبة HDL  في الدم

هناك بعض الحالات التي لا يجب فيها قياس نسبة HDL في الدم، حيث تكون فيها النسبة أقل من المعدل الطبيعي أثناء نوبات المرض الحادة أو بعد الأحداث المجهدة مثل الجراحة أو الحوادث. ويوصي الطبيب بالانتظار لمدة 6 أسابيع على الأقل قبل قياس نسبة HDL أو الدهون في الدم. ولدى النساء الحوامل يجب الانتظار لفترة 6 أسابيع ما بعد الولادة، حيث تتسبب اضطرابات الهرمونات في تغيير نسبة HDL. 

كيف يمكن قراءة تحليل HDL

المستويات الطبيعية للكوليستيرول الجيد في الدم تزيد عن 60 مجم/ديسليتر. بينما الحالات التي تقل فيها عن 40 عند الرجال أو 50 عند السيدات تشير إلى وجود خطر الإصابة بأمراض القلب. ويمكن أن تكون زيادة في نسبة الكوليسترول في الدم لكن دون أية أعراض.

العادات التي تسبب زيادة نسبة الكولسترول المفيد HDL في الدم 

 هناك بعض العادات الغذائية والصحية التي تساعد على زيادة الكوليسترول المفيد في الدم مثل:

  •  زيت الزيتون.

  • الفواكه  الغنية بالألياف مثل التفاح والكمثري.

  •  الأسماك الدهنية التي تحتوي على أوميجا 3 وهو من الأحماض الدهنية المفيدة.
  • بعض المكسرات مثل الفستق، اللوز.

  •  الإقلاع عن التدخين.

  • ممارسة الرياضة بشكل منتظم، حيث تساعد الحركة المنتظمة في زيادة نسبة الكوليسترول المفيد في الدم.

  • خسارة الوزن الزائد. 

close