ما هو تحليل السكر التراكمي HbA1c

ما هو تحليل السكر التراكمي HbA1c
بواسطة : أحمد علي | آخر تحديث : 2020/02/06

محتويات

  • ماهو مرض السكري
  • ما هو تحليل السكر التراكمي HbA1c
  • لماذا يتم إجراء تحليل السكر التراكمي HbA1c
  • ما هي فكرة عمل تحليل السكر التراكمي HbA1c
  • متى يتم إجراء تحاليل سكر الدم التراكمي
  • ما هي النتائج الطبيعية لتحليل السكر التراكمي
  • متى تتأثر نتيجة تحليل سكر الدم التراكمي

ماهو مرض السكري

مرض السكري هو من أكثر الأمراض المنتشرة، والذي يحدث بسبب نقص إفراز هرمون الإنسولين من البنكرياس أو بسبب مقاومة خلايا الجسم لدخول الإنسولين بها، مما يؤدي لارتفاع نسبة الجلوكوز في الدم، وعند وصول نسب الجلوكوز لمستويات مرتفعة فإنها ترتبط بجزيئات الهيموجلوبين في الدم، وهو ما يسمى السكر التراكمي.

ما هو تحليل السكر التراكمي HbA1c 

يستخدم تحليل السكر التراكمي HbA1c منذ بداية الثمانينات،و يعتبر أداة مهمة لمراقبة مرض السكري والتحقق من نتائج الأدوية المستخدمة في العلاج. حيث أنها تقيس متوسط السكر في الدم خلال الفترة من شهرين إلى ثلاثة أشهر سابقة ولن يؤثر عليها حالة الشخص إذا كان في حالة صيام أو عدمه.

لماذا يتم إجراء تحليل السكر التراكمي HbA1c

يتم إجراء تحليل سكر الدم التراكمي لأكثر من غرض:

  •  لتحديد ما إذا كان الشخص معرضاً لخطر متزايد للإصابة بمرض السكري.
  •  للمساعدة في تشخيص مرض السكري واتخاذ القرارات العلاجية الخاصة به.
  •  أما دوره الرئيسي فهو متابعة مرضى السكري من خلال مراقبة الأدوية وتأثيرها على  الشخص في ضبط نسبة السكر في الدم.

ما هي فكرة عمل تحليل السكر التراكمي HbA1c

يقيس تحليل السكر التراكمي نسبة خلايا الدم الحمراء المرتبطة بالجلوكوز في الدم. حيث أن خلايا الهيموجلوبين داخل الجسم تموت وتتجدد باستمرار كل ثلاثة أشهر، وعند زيادة نسبة السكر في الدم فإنهما يرتبطان معًا، ويقيس التحليل مقدار الجلوكوز المرتبط بخلايا الدم الحمراء في مدة آخر ثلاثة أشهر.

متى يتم إجراء تحاليل سكر الدم التراكمي

يتم إجراؤها كجزء من الفحص الطبي الشامل للشخص، أو في حالة أن الشخص من المعرضين للإصابة بمرض السكري، سواء لأسباب وراثية أو لأي أسباب أخرى، كزيادة الوزن المفرطة وعوامل الخطر للإصابة به، ويتم إجراء تحليل سكر الدم التراكمي في حالة تشخيص الإصابة بمرض السكري كل ثلاثة أشهر أو كل 120 يومًا لضمان قياس دقيق لنسبة السكر في الدم، وتقييم الخطة العلاجية المتبعة والتي يصفها الطبيب المتخصص.

ما هي النتائج الطبيعية لتحليل السكر التراكمي 

لدى الشخص الغير مصاب بمرض السكري ستكون النتيجة حوالي 5 بالمائة (5%) من السكر المرتبط بالهيموجولبين، والمستوى الطبيعي هو 5.6% أو أقل وفقًا للمعهد الوطني للسكري وأمراض الجهاز الهضمي والكلى.

بينما المستوى من 5.6 إلى 6.4 % يشير إلى الإصابة بمرض السكري، حيث أن مرضى السكري لديهم مستوى 6.5 في المئة أو أعلى.

ومن مميزات تحليل السكر التراكمي HbA1c:

  • سرعة إجراء التحاليل؛حيث قد يتم إجراء الاختبار في المعمل مع الطبيب.
  • سهولة خطوات التحليل فكل ما يتطلبه هي عينة من دم المريض.
  • دقة النتائج حيث أنها تشير إلى نسبة السكر في فترة 3 أشهر سابقة.

متى تتأثر نتيجة تحليل سكر الدم التراكمي

تكون فعالية الاختبار محدودة في بعض الحالات مثل:

  •  إذا كان الشخص يعاني من نزيف حاد، فإن نسبة الهيموجلوبين تكون منخفضة وتعطي نتيجة خاطئة عن سكر الدم.
  •  في حالة أن الشخص يعاني من فقر الدم الحاد الناتج عن نقص الحديد فإن نتيجة الاختبار تكون خاطئة بشكل مرتفع.
  •  إذا كان لدى الشخص شكل آخر من أشكال فقر الدم الانحلالي، أو إذا كان قد قام بعملية نقل دم في الفترة الأخيرة قبل إجراء الاختبار، فلن يكون هذا الاختبار مفيدًا وقد تكون النتائج منخفضة بشكل خاطئ.
  •  من الممكن أن تختلف النتيجة إلى حد ما بين المعمل والآخر، فيجب استشارة الطبيب لإجراء اختبار سكر الدم التراكمي في معمل موثوق.
close