تشخيص دوالي الخصيتين

تشخيص دوالي الخصيتين
بواسطة : جهاد هشام | آخر تحديث : 2022/08/12

محتويات

  • دوالي الخصيتين 
  • أعراض دوالي الخصيتين 
  • كيفية تشخيص دوالي الخصيتين 
  • علاج دوالي الخصيتين 

دوالي الخصيتين 

تُحفظ الخصيتان (بالإنجليزية: Testes) داخل كيس يُسمّى كيس الصفن خلف القضيب، وهو وعاء لكل من الشرايين والأوردة التي من خلالها يتم تناقل الدم إلى الغدد التناسلية، وتتمدد هذه الأوردة وتنتفخ وتمتلئ بمزيد من الدم بكمية أكبر من المعتاد بما يُسمى بدوالي الخصيتين (باإنجليزية: Varicocele)، وهي حالة شبيهة تماماً بحالة دوالي الساقين.

قد يُصاب الرجل بالدوالي في كلا الجانبين من كيس الصفن ولكنها حالة غير منتشرة، فمعظم الحالات تُصاب بالدوالي في الناحية اليسرى من كيس الصفن، حيث أصبحت هذه الحالة منتشرة فيما يقارب 15% من الرجال البالغين وما يقارب 20% من المراهقين دون سن البلوغ، وهي حالة لا يستهان بها، وتتطلب الاهتمام نظراً لعواقبها المستقبلية على الصحة الإنجابية، إذ تؤثر سلباً على الشكل الخارجي للخصيتين فتؤدي إلى انكماشهما، وبما في ذلك التأثير على جودة وكمية الحيوانات المنوية مع احتمالية الإصابة بالعقم في الحالات المتطورة، كما أوضحت الدراسات الحديثة أنّ 35% من الرجال المصابين بالعقم يكون السبب الرئيسي هو دوالي الخصيتين. 

 

أعراض دوالي الخصيتين 

في أغلب الأحيان لا يشعر المريض بأعراض واضحة أو خاصة بالدوالي في الخصيتين، ولكن هناك احتمالية لظهور بعض الأعراض مثل: 

  • الشعور بألم في الخصيتين أو حولهما مستمر على فترات متقاربة.

  • الألم  في أغلب الحالات لا يكون بصورة حادة، هو مجرد إحساس بالثقل أو الاحتقان.

  • يزداد الشعور بالألم خاصة بعد القيام بمجهود بدني.

  • إحساس بتورم وانتفاخات في كيس الصفن.

  • ظهور كتلة في إحدى الخصيتين.

  • ظهور بعض الأوردة المنتفخة المليئة بالدم على سطح جلد كيس الصفن.

  • للجاذبية الأرضية عامل مهم في جذب الدم للجزء السفلي من الجسم حيث يتجمع الدم في أوردة الساق والخصية، لذا قد يشعر مريض دوالي الخصيتين بالراحة في حالة الإستلقاء ويزداد الألم في حالة الوقوف.

 

كيفية تشخيص دوالي الخصيتين 

  • يفحص الطبيب الخصيتين وكيس الصفن بعد قيام المريض بمجهود بدني حتى تظهر الدوالي بشكل أوضح ويشعر بها الطبيب فملمسها شبيه بملمس كيس مليء بالديدان، ويتم الفحص في حالتي الوقوف والاستلقاء، ولكن دقة التشخيص تعتمد أكثر على الفحص في حالة الوقوف.

  • التشخيص باستخدام الموجات فوق الصوتية، وهو تشخيص يكون بصورة أدق من الفحص الذاتي بواسطة الطبيب، فالموجات فوق  صوتية تِعطي صورة أكثر وضوحاً للأوردة داخل كيس الصفن وتبين مدى إنتفاخ الوريد وتمدده عن الطبيعي.

  • بعد التشخيص يُحدد الطبيب أي مرحلة مصاب بها المريض بناءاً على مراحل دوالي الخصية الثلاث، وتترتب تصاعدياً من حيث حجم الوريد وانتفاخه من صغيرة إلى متوسطة إلى كبيرة.

 

علاج دوالي الخصيتين 

يتم العلاج في حالات الآلام المزمنة أو في الحالات المؤثرة على الصحة الإنجابية لتجنب الإصابة بالعقم، أما غير ذلك فلا يستلزم العلاج مادام الأمر غير مزعج للمريض.

  • يتم صنع أحزمة أو ملابس داخلية من خامات معينة تعمل على ضغط الأوردة المنتفخة لتسهل من جريان الدم وعدم تراكمه داخل الوريد، وهي نفس فكرة شراب دوالي الساقين تماماً، ويكون هذا العلاج فعّال في الحالات البسيطة من الدوالي، أما في حالة عدم التحسن وأصبحت الدوالي مؤثرة على عدد الحيوانات المنوية وجودتها يتم اللجوء إلى حل آخر أكثر فاعلية وهو :

  • استئصال الدوالي بالجراحة، وهي عملية جراحية بسيطة، لا تستغرق سوى ساعة واحدة فقط وبعدها يحتاج المريض للراحة لمدة يومين ومن ثم العودة لممارسة كافة الأنشطة اليومية. يتم الوصول للدوالي عن طريق إحداث شق بسيط في كيس الصفن والحبل المنوي ( وهو الحبل الواصل بين الخصيتين وكيس الصفن )، ومن ثم يتم ربط الدوالي بطريقة إحترافية مع الحفاظ على بقية الأوردة السليمة لجريان الدم فيها بسلاسة.

close