أضرار المواد الحافظة على الصحة

أضرار المواد الحافظة على الصحة
بواسطة : ايات عرفات | آخر تحديث : 2020/02/06

محتويات

  • أنواع المواد الحافظة
  • أضرار المواد الحافظة على الصحة
  • طرق تجنب أضرار المواد الحافظة

أنواع المواد الحافظة

المواد الحافظة عبارة عن مركبات كيميائية تعمل على حفظ الطعام من التعرض للبكتيريا والفطريات ومن ثم تلفه، وهناك أنواع عديدة من المواد الحافظة نذكر لكم أكثرها شهرة وانتشاراً وهي كالتالي:

  • حمض البربيونيك وأملاحه وهو النوع المستخدم في تصنيع وحفظ المواد الغذائية.
  • حمض البنزويك والبنزوات وهو النوع الذي يستعمل في حفظ عصائر الفاكهة الصناعية والمربيات والمشروبات الغازية.
  • أملاح النترات وهو النوع الذي يشيع استعماله في حفظ اللحوم المصنعة واللانشون.
  • ثاني أكسيد الكبريت والذي يستعمل في صناعة البسكويت وحفظ الفواكه التي يتم تجفيفها مثل الزبيب والمشمش والتين.
  • حمض الأسكوربيك المستخدم في حماية الأنواع المختلفة من الجبن والمخللات والحلويات واللحوم والمصنعة.

أضرار المواد الحافظة على الصحة

  • تؤثر المواد الحافظة على كفاءة الجهاز المناعي، مما يؤدي إلى ضعف قدرة الجسم على مكافحة البكتيريا والفيروسات ونقص الأجسام المضادة المتواجدة في الجسم.
  • تزيد من خطر الإصابة بأمراض الكلى، لأنها تضعف قدرة الجسم على طرد السموم، عن طريق الكلى.
  • الإصابة بما يعرف بالتسمم الغذائي، حيث أنّ مركبات النترات تتحول إلى نيتريت، وينتج عن هذه العملية، الأكسدة عبر إنزيمات الغذاء، ومن ثم الإصابة بالتسمم فوراً.
  • تزيد المواد الحافظة من احتمالية التعرض للسمنة المفرطة، فعلى سبيل المثال عند تناول الفواكه والعصائر الطازجة تحدث عملية الأيض بشكل مثالي ومن ثم المساهمة في حرق الدهون، بينما في حالة تناول الفواكه المعلبة أو الأطعمة المحتوية على مواد حافظة بصفة عامة يقل معدل حرق الدهون والسعرات الحرارية، وبالتالي الإصابة بزيادة الوزن والسمنة.
  • زيادة احتمالية الإصابة بالسرطان، فعلى سبيل المثال تُعدّ مادة "بروبلي غالات" واحدة من أخطر المواد الحافظة المتسببة في الأورام السرطانية الخاصة بالبنكرياس والدماغ والغدة الدرقية، وهي النوع المستخدم في حفظ الأطعمة المحتوية على الدهون ومستحضرات التجميل.
  • تقلل المواد الحافظة من كفاءة القلب، فقد أثبتت الأبحاث أنّ مادة نيترات الصوديوم تؤثر بشكل سلبي ومباشر على الأوعية الدموية، حيث أنها تعمل على تضييقها وتقليل ليونتها، وهو الأمر الذي يؤثر على صحة القلب وإصابته بالأمراض المتنوعة.

طرق تجنب أضرار المواد الحافظة

الإبتعاد عن المواد الحافظة من الأمور الصعبة، ولكن التقليل منها أو خفض تأثيرها السلبي هو ما يمكن القيام به، وذلك من خلال اتباع النصائح التالية:

  • العمل على دمج الأطعمة الطازجة في النظام الغذائي المتبع بالتزامن مع تناول الأطعمة المعلبة، وعدم الإعتماد عليها بمفردها، فعلى سبيل المثال قم بتناول الحبوب الكاملة، والخضروات، والفواكه، واللحوم الطازجة، ومنتجات الألبان منخفضة الدسم.
  • مراقبة المعلومات المدونة على عبوة الأطعمة المعلبة، والابتعاد عن شراء ما يحتوي منها على مواد خطيرة.
  • الابتعاد قدر الإمكان عن تناول اللحوم المعالجة والوجبات الجاهزة والسريعة.
close